وثيقة ذات صلة

روابط ذات صلة


قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة: خدمة وتضحية


خدمة وتضحية: ضابط شرطة تونسي في بعثة حفظ السلام بجمهورية أفريقيا الوسطى

الخطر اليومي: قصة أحد أفراد حفظ السلام


Responsive image

خدمة وتضحية

يعمل حفظة السلام تحت علم الأمم المتحدة في بيئات صعبة وخطيرة، ويخاطرون بحياتهم لحماية بعض أشد الناس ضعفا في العالم

Responsive image

منذ عام 1948، عمل أكثر من مليون امرأة ورجل في قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة. كان وما يزال دأبهم كل يوم هو أن يحدثوا فرقا ملموسا في حياة الملايين من الناس الأكثر ضعفا في العالم، منقذين للأرواح كل يوم، وفي أماكن مثل جمهورية أفريقيا الوسطى وجنوب السودان، يحمي حفظة السلام المدنيين من الهجمات العنيفة ويدعمون تقديم المساعدة الإنسانية الضرورية.

الأمين العام | 16 كانون الثاني/يناير 2018 
أشكر البلدان المساهمة بقوات وبأفراد شرطة على كرمهم، وأشيد بجميع الموظفين الذين قدموا أرواحهم أثناء أداء واجبهم.
حفظ السلام قوة خير فريدة من نوعها، يعمل أفراد من الجيش والشرطة من أكثر من 120 بلدا، جنبا إلى جنب مع زملائهم المدنيين. ينحدر حفظة السلام من ثقافات متنوعة ويتكلمون لغات مختلفة، ولكنهم يشتركون في غرض مشترك: حماية المجتمعات الضعيفة وتوفير الدعم للبلدان التي تكافح من أجل الانتقال من الصراع إلى السلام.

ونطلب من حفظة السلام وأسرهم تقديم تضحيات كبيرة. وهم يخدمون مخاطر شخصية كبيرة وفي ظروف قاسية.

ومن المأساوي أن البعض يقدم التضحيات في نهاية المطاف - حيث أن ما يزيد عن 500 3 من حفظة السلام أرواحهم في سبيل السلام.



من يساهم بالقوات والشرطة في حفظ السلام؟

إن حفظ السلام هي شراكة عالمية؛ فإن التزام بلداننا المساهمة بالقوات والشرطة هو الذي يساهم بإحلال السلام. وتوضح الخريطة أدناه البلدان المساهمة. يمكنك معرفة المزيد من المعلومات، على سبيل المثال البعثات التي يتم نشرها في قسم البيانات لدينا.

مرروا مؤشر الفأرة فوق البلد الذي ترغب في رؤية عدد أفراد حفظ السلام الذين يساهمون فيه.